Header Ads

أخبار الموقع

هل تعاني من صداع مجهول الأسباب؟

هل تعاني من صداع مجهول الأسباب؟

مجلة المعرفة والعلوم


الكثير من الناس يعانون من صداع شديد ولكن دون معرفة سبب هذا الصداع ، وحتى الكثير من الناس لجؤو إلى الأطباء واجروا التحاليل المختلفة ولكن دون جدوى من ذلك ولم يستفيدوا من العلاج مهما كان ، ولكن قد اكتشف بعض الأطباء أن هذا المرض ناجم عن عوامل نفسية أو عاطفية مثل الضغط النفسي لأي سبب كان.

ومن أعراض هذا النوع من الصداع لتستطيع تميزه عن غيره ما يلي:
- استمرار الصداع من ثلاثين دقيقة إلى سبعة أيام.
-يشبه الألم الضغط أو الشد

-تغير شدة الألم تدريجيا من خفيف إلى معتدل

- يكون الألم في كل جانبي الرأس

- لا يصاحب الألم الغثيان أو التقيؤ.
هناك كثير من الأسباب المؤدية لهذا النوع من الصداع ومنها ما يلي :

- نتيجة التعرض لضغط نفسي، وأحيانا ما يحدث هذا الصداع في هذه الحالة بعد الظهيرة نتيجة للقيام بعمل شاق ومتعب.
- عدم الحصول على كمية كافية من النوم أو الحرمان الكامل من النوم؛ ففي هذا الوقت معظم الناس يميلون للسهر طوال الليل والاستيقاظ في وقت مبكر جدا. وعلى الرغم من أن هذا السبب شائع لعدم الحصول على المقدار الكافي من النوم إلا أن هناك بعض الأسباب المرضية التي تمنع من النوم مثل الأرق وغيرها من الاضطرابات النفسية .

-عدم الاتزان في نظام الأكل .
- إرهاق العينين.
كيفية علاج هذا الصداع:
تختلف طريقة العلاج من حيث المنشأ والمصدر فمنها :

- العلاج الدوائي، والذي يتم عن طريق العلاج باستخدام مضادات الاكتئاب من مجموعة المثبطات الانتقائية لإعادة امتصاص السيروتونين (SSRIs)، والتي تحتوي على الفلوؤوكستين والباكليتاكسيل والسيتالوبرام، كما يمكنك استخدام مضادات الاكتئاب من المجموعة ثلاثية الحلقات، والتي تحتوي على الكلوميبرامين والنورتريبتالين والدوكسيبين. والمسكنات غير المخدرة، منها الباراسيتامول والأيبيوبروفين.
- والنوع الثاني من العلاج هو العلاج النفسي : وذلك عن طريق الاسترخاء وضبط النفس والسيطرة على المشاكل والضغوطات النفسية

- توعية وإرشاد المريض حول هذه الحالة.
- العلاج الطبيعي، وذلك عن طريق التدليك والاسترخاء الجيد والكافي.
وأخيرا: قبل البدء بعملية العلاج يجب إجراء بعض الفحوصات المناسبة للتأكد من أن هذا الصداع غير ناجم عن أمور صحية أخرى ومنها ما قد يكون خطيرا.